احلي جو ليبي

منتدي احلي جو ليبي الي شباب وبنات ليبيا وكل العرب


    التابعه وعلاجها

    شاطر

    المبرمج

    الجنس : ذكر عدد المساهمات : 24

    التابعه وعلاجها

    مُساهمة من طرف المبرمج في الثلاثاء يوليو 14, 2009 4:54 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي وسلم على محمد واله وعجل فرجهم
    ونور قلوبنا وعقولنا وعيننا في الطلعه البهيه
    السلام عليكم ورحمة الله
    بعد غياب طويل نعود اليكم من جديد
    اخوان نتكلم اليوم عن التابعه وكيف التخلص منها
    يا رب العزه
    اعلموا اخواني ان التابعه هي ام الصبيان التي تهدم الدور والقصور وتقلل الرزق بالليل والنهار تخلف الريا والاشرار وتقتل الاطفال وتمنع الحمل وتوقف الزواج واكثر اوجاع النساء عند ايام الحيض سببه التابعه لانها تعيش اكثر شيء وتتواجد في رحم البنت .......

    وكما نقل عن الامين الوحي جبرائيل ان نبي الله سليمان ابن داود عليه السلام يركب على بساط الملك والرياح تحمله والطير تظله والانس على يمينه والجن عن شماله والشياطين من خلفه وهو يحكم بينهم بالحق ويخدمهم بما سشاء باذن الله ......

    قال جبرائيل عليه السلام لما امر سليمان عليه السلام ان يسجن جميع المتمردين من الجن والشياطين ... أتته جنود السموات والارض الا التابعه فقال الجنود لسليمان عليه السلام يا سيدنا هل أمنت التابعه من السجن وهي التي منها جميع الاذى والمضره في امتك ؟؟ ثم قال عليه السلام يا معشر الجنود ائتوني بها مسرعين . فما تم الكلام سليمان عليه السلام الا وهي قائمه يجرونها بالسلاسل والاغلال فلما نظر اليها سيدنا سليمان عليه السلام وهو على كرسيه جالس خر ساجدا لله فلما قام من سجوده قال

    أيتها التابعه والله لم ار اقوى منك باسا ولا اشر منك بطشا فاعلميني بامرك وباسمك وفعلك وجميع صنائعك وهي ناشره اجنحتها تبحث الارض وتشق الجبال والاشجار بظافرها وهي كل رعد القاصف وفي السلاسل والاغلال تجرها الجنود بامر الله وبامر سليمان عليه السلام ثم اقبل لهم جبرائيل عليه السلام فقال له سليمان عليه السلام سر بهذه العينه وحرقها حرقا صحيحا ودردر رمادها للرياح فقالت التابعه يا سيدي سالتك بالله الذي خلقني وخلقك لا تعذبني بالنار لانه لا يعذب بلنار الا الملك العزيز الجبار وخفف عني هذا العذاب وانا اعلمك بامري وباسمي وجميع الصنائع فلما ذكرت لسليمان عليه السلام هذا الكلام عذبها اشد العذاب وقال لها كيف نخفف عنك العذاب والشر كله منك ؟ فنطقت لسليمان عليه السلام وقالت ........

    يا نبي الله انا التابعه التي أخلي الديار وأنا معمره الهناشير والقبور وأنا التي مني كل داء ومضره نومي على الصغير فيكون كأنلم يكن وعلى الكبير بالاوجاع والامراض والعلل والبلاء العظيم والفقر واسلط عليه ما لا يقدر عليه ونومي على المراة عند الحيض او عند الولاده فتعقر ولا يعمر حجرها او رحمها ونومي على التاجر في تجارته بعد الفرح بالربح فيها يخيب ويخسر ونومي على الاجير في اجرته لا تخليه يزيد على عشائه في جوفه اكثر ونومي على اصناف الصنائع كلها بالذي لا دوااء لها والا مكاس هي مني بالامن ومني الحميه والرمد واللطعمة والوجع والضربه . ومني كل داء وعلة وكل ما يجري في الخلق فانه من هولاء ونأخذ على قيام الليل ونشرب الماء على الصحة ونهلك الحرث وننقص المال فقال لها سليمان عليه السلام يا لعينه كيف تاخذين النساء والرجال والصغار وكيف تنقصي المال والحرث ؟ فقالت ........
    يا نبي الله نأخذ الرجال على كل شيء وكذالك النساء وأما الصغار فندق عظمهم ونأكل لحمهمونشرب دمهم ونخلي ارحام امهاتهم ونحب من الصغار والنساء اكحل العينين احمر الوجه ونأتي الى المال زنصيح عليه يجف من صاحبه ونهب على وسطه كالريح ونهب على اخرة كما يهب الغراب فلا يبقى منه سيء فلما ذكرت هذا الكلام لسليمان علية السلام قال لها يا ملعونه فبعد هذا الفعل منك كيف نخفف عنك العذاب في السلاسل ؟ أنا نسجنك تحت الارض في سابع طبقة ونذيب عليك الرصاص والنحاس ولآذيقنك عذابا شديدا وشرابا صديدا فقالت ...........

    يا نبي الله لا تعذبني بهذا العذاب فان لي ثنا عشر اسما ولي حروف ووفوق ولي خاتم فيه قول معروف وهو الذي منه المهاب والخوف ونعطيك العهد والميثاق من عاق عليه ما ذكرت لك لاخرجت من عظمه ولحمه وجسده وشعره ولا اعود اليه ولا اتي المكان الذي هو فيه ما دام يعبد الله وهو الدائم المعبود ولكن يا نبي الله قل لامتك يحملون هذا العلم الذي ذكرته لك لكل واحد من بني ادم وبنات حواء من عباد الله فمن حمله منهم كان سعيدا باذن الله عز وجل ولم ير باسا في ماله وحاله فان كان تاجرا ربح في تجارته وان كان مسافرا امنه الله في سفره وان كان رجلا خائفا من السحر او امره وعلقها عليه لم يخف من السحر ولا من شيطان مريد ولا جن عنيد ولكن يا نبي الله اذا اراد الرجل والمراة يقطعوا التابعه فليكتبوا الخاتم والعزائم وتعلق على ذراعه الايمن واما المره الحامل ففي حزامها ويفطر على الطلاسم مده 7 ايام متتواليه بعد النشره وتدور عليه وبعد تعليقه على بطنها نقله للمولود بعد الولاده فانها لا تخاف عليها ولا على المولود فقال عليه السلام ..........

    يا ملعونه هاتي العهود والميثاق واحلفي ان لا تقربي حامل هذا الكتاب فبينما هي جالسه لعهد سليمان عليه السلام اذ نزل ميكائيل عليه السلام من السماء فقال من انت فقالت كما قالت لنبي الله عليه السلام فوثقها اكثر وعزم عليها حتى بدات تذوب كما يذوب الرصاص وعذبها اشد العذاب وقال لها هاتي العهود وحلفي بان ما تقتربي من حمل هذا الكتاب معه ...........
    avatar
    مدير
    Admin
    Admin

    الجنس : ذكر العمر : 25
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج : كساد
    عدد المساهمات : 275

    رد: التابعه وعلاجها

    مُساهمة من طرف مدير في الثلاثاء يوليو 14, 2009 5:08 pm

    الف شكر ليك علي الموضوع

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 23, 2017 9:08 am